الإثنين , مايو 1 2017

أمّي

كلمة بدئية أزلية كما الحقيقة
أبدية كما النور
تجتاح الوجدان وتلثم الجراح
تحمل في طيّاتها قلب الأرض ونبض الجذور،
كلمةٌ كلٌّ يقولها
أو يناجيها
أو يتوسّلها
أو يستغفرها…
من المهد إلى القيامة
كلمة تعالت
كما بندقية مناضل لا تصدأُ
لا يهدأ خاطرها
إلّا إذا حرّرت أو استشهدت
كلمة فتحت أبواب العمر
على اخضرار الاحتضان والسعادة
كلمة، كما الحبّ
كلما ردّدناها تجدّدت نعمة في حقول التسامح
كلمة تشيب ولا تموت،
تحنو ولا تحني،
تتأصّل ولا تستأصل
كلمة تُنهل منها كلّ تجلّيات العطاء
الحبر والدين هي،
ضمّة السنابل على تاج الملوك
خصلة الصعتر في طبق الإله هي
إنّها في المكان والزمان المطلقين
إنّها في رائحة العمر وفي رحلته موجودة كالقمر
كلمة تمتلئ بذاتها نغمًا على قوس قزح
ونورجًا يسحق الحَبَّ على بيدر الشمس
لا يتطاول الورد ويغازلها
الملائكة تخجل من رقتها
هي…
حلوة نبيلة ساحرة
تُفْعِمُ الكينونة شراعًا وأرجوانًا
يا خبزًا على موائد الألم والبطولة
يا نغمًا يسهر مع رقراق الساقية
يا كلَّ الأبجديات
تتلوّنُ بكلّ اللهجات
في شجرتك كلُّ الثمار
وبحر من كلّ المرجان
كلمة تشتاق إلى ذاتها فتلدها
توقًا وحنينًا للحياة
وللعذاب
يا ابنة السؤال
وحبيبة الدهشة
ووليدة الحكمة
يا جمرةً في الشريان
تميت لتحيي
يا أمي

في 21 آذار 2016               الرفيق ربيع الحلبي

عن admin

شاهد أيضاً

أَشرَقَت

أشرقت*

جئتُكِ متأخّرةً، وأنتِ التي استبقتِ الوقتَ والحلمَ.
جئتُكِ متأخّرةً، علَّ بعضًا من أحرُفي يَجلبُ معه وجهَك وذِكراك.
«أَشرَقَتْ»...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *